أخبار عالمية
Trending

الاتحاد الدولي UCI يستبعد الفرق الروسية من السباقات

أعلن الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، uci الثلاثاء، استبعاد الفرق الروسية وبيلاروس من منافسات الدراجات الهوائية، ضمنها الفريق الروسي الشهير غازبروم/روسفيلو.

فريق غازبروم/روسفيلو

كما أغلقت لجنة إدارة الاتحاد الدولي للدراجات الباب، بأثر فوري، أمام الفرق الوطنية أو منتخبات من روسيا وبيلاروس للمشاركة في جميع المسابقات المدرجة على الروزنامة الدولية.

وأدان الاتحاد الدولي للدراجات، الذي يرأسه الفرنسي دافيد لابارتيان، الجمعة، بـ”أكبر قدر من الحزم انتهاك القانون الدولي وسلامة أراضي أوكرانيا”، موضحا انه طبق “القرارات الحازمة” التي اتخذتها اللجنة الأولمبية الدولية. وأضاف “يأسف الاتحاد الدولي للدراجات الذي يبقى منظمة محايدة سياسيا أن تؤثر قرارات مجلسه على الرياضيين الروس والبيلاروس، لكن يجب أن نكون حازمين في الدفاع عن القيم الأولمبية”.

و يتم تجميد مشاركة جميع الفرق التي تحمل الجنسية الروسية أو البيلاروسية  

الفرق التي تمت تجميد مشاركتها:

  • UCI ProTeam Gazprom – روسفيلو (روسيا)
  • فريق UCI القاري Vozrozhdenie (روسيا)
  • ماراثون UCI Track Team – فريق تولا للدراجات (روس)
  • UCI Continental Team CCN Factory Racing (BLR)
  • نادي UCI القاري لفريق مينسك للدراجات (BLR)
  • نادي مينسك للدراجات فريق القاري للسيدات UCI (BLR).

وأنهى الفريق الذي سبق له أن شارك في طواف جيرو الإيطالي عامي 2016 و2017، مؤخرا مشاركته في طواف الإمارات بفوز في احدى المراحل بفضل التشيكي الشاب ماتياس فاسيك (19 عاما).

وفي خطوة معاكسة ومتوقعة، التزم الاتحاد الدولي للدراجات “بالترحيب بالرياضيين الأوكرانيين في المركز العالمي للدراجات”، وهو مركز التعليم والتدريب التابع له ومقره في مدينة إيغل السويسرية.

ورغم أن الاتحاد الدولي منع المنظمين من دعوة أندية فرق إقليمية أو مختلطة روسية وبيلاروس، إلا انه سمح من ناحية أخرى لحاملي التراخيص من البلدين بالمشاركة في الأحداث المدرجة في الروزنامة “شرط أن يكونوا مسجلين في فريق يشارك تحت راية الاتحاد الدولي للدراجات” من دون أن يكون من روسيا أو بيلاروس.

وأكد أن “أي مشاركة للرياضيين الروس أو البيلاروس يجب أن تكون محايدة”، وأضاف دون الإشارة إلى البلدين أن الاتحاد أراد أن يأخذ بعين الاعتبار “الحقوق التعاقدية للدراجين والفرق المعنية” “عدم معاقبة الفرق بشكل غير عادل” من دول أخرى.

ويشارك في “وورلد تور”، وهي الدرجة الاولى العالمية، دراجان فقط من روسيا، هما ألكسندر فلاسوف مع فريق بورا الألماني، وبافيل سيفاكوف الذي نشأ وترعرع في فرنسا واتخذ موقفا الأسبوع الماضي ضد الحرب في أوكرانيا، ويدافع عن ألوان فريق إينيوس البريطاني.

دراجو العرب

الموقع الاول للدراجة العربية

Related Articles

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button
This site is protected by WP-CopyRightPro