أخبار الرياضةأخبار عالميةالسباقاتسباقات عالمية

طواف إيطاليا ٢٠١٨ المرحلة ٩

ملخص المرحلة

سايمون ييتس يحقق الانتصار في المرحلة التاسعة، التي بدأت في (بيسكو سانيتا) و امتدت حتى ٢٢٥كم. هذه المرحلة الطويلة جدا تصنف من ٣ نجوم. تعتبر هذه المرحلة الثالثة في الطواف التي تختم بتسلق قمة، بطول يبلغ قرابة ٤٥كم. كانت المرحلة بطابع يميل إلى البرود والرتم البطيء نسبيًا، حتى اشتدت الأحداث والإثارة في الكيلومتر الأخير. فابيو آرو (فريق الإمارات) وكريس فرووم (تيم سكاي) يتراجعون في التصنيف العام.

فروم في تصريحه: ”لقد واجهت يومًا صعبًا، صعبًا جدًا. كانت بدايتي متعثرة في هذا الطواف، لذلك كنت مشغول البال بالصمود فقط مع المجموعة الأم قدر المستطاع. غدًا يوم الراحة، وحتى ذلك الوقت سأعمل على إعادة ترتيب أفكاري وموقفي في الطواف“.

يضيف فابيو آرو بعد خسارة ٧ ثواني في هذه المرحلة: ” لقد كان يومًا صعبًا لي. لم أستطع مجاراة الرتم مع المجموعة في المرتفع الأخير. إحساسي لم يكن جيدًا، لذلك لم أحقق النتيجة التي كنت أتمنى. هذه الأحداث تحدث خلال ٢١ يومًا، وهي جزء من اللعبة. غدًا يوم الراحة، وبعد ذلك سأكون جاهز لأسبوعين إضافية لأهدف إلى زيادة أدائي ونتائجي“.

نتائج المرحلة:

التصنيف العام:

قليل من التفصيل:

شاهدنا في ختام هذه المرحلة تسلق القمة (.(Gran Sasso d’Italia جيوڤاني باتالين وفرانشيسكو تشيوكيولي من الدراجين اللذين سبق وأن حققوا انتصارًا مرحليًا هنا.

في المرتفع من التصنيف الثاني في (Roccaraso) عند النقطة ٦.٩كم وبدرجة ميلان ٦.٥٪ كانت العقبة الأولى في هذه المرحلة عند النقطة ١١٨.١كم. ثم تلتها اثنتنان من السرعة النهائية الوسطية عند (Popoli) و (Bussi sul Tirino) عند النقطة ١٦١.٢كم و النقطة ١٦٧.٧كم على التوالي.

تشتد وتيرة السباق عند المرتفع بالتصنيف الأول عند النقطة ١٧٨.٢كم، والذي يبلغ طوله ١٣.٥كم بدرجة ميلان مستقرة تبلغ ٦.٥٪. وما أن تنتهي المجموعة من هذا المرتفع حتى تصل لمرتفع آخر من نفس التصنيف. مرتفع ((Gran Sasso d’Italia يبلغ طوله ٢٦.٥كم بمعدل ميلان ٤٪ تقريبًا. تزداد المشقة في هذه المرحلة عند النقطة ٤.٥كم حيث تزداد نسبة الميلان حتى ٨.٢٪.

بدأت المجموعة الهاربة بالتشكل، وضمت عدد كبير من الدراجين منهم جيان لوكا برامبيلا (تريك سيقافريدو)، كارثي (فريق EF)، جيوڤاني ڤيسكونتي (بحرين ميريدا) وآخرون. في المقدمة مع الهاربين تفاوتت الفوارق الزمنية من ٦ إلى ٨ دقائق لغالب المرحلة. مازاندا حصل على النقاط عند (Roccaraso) في وضع مشكوك فيه، حيث ساعده زميله في الفريق بدفعه من الخلف بعدما تعرض الجنزير للسقوط. ألغت لجنة التحكيم هذه النقاط وأعادتها إلى بيرهاني. كما نشاهد في الصورة القادمة.

دراج السرعة النهائية من فريق ويلير (جيكوب ماريزكو) ترك في منتصف المرحلة، مخلفًا زملاءه في أسفل الترتيب في التصنيف العام.

قرابة ٤٠كم من خط النهاية قرب منطقة (Calasio) فريق آستانا يعمل من أجل مساعدة قائد الفريق ميغيل لوپيز، ويعملون على تقليص الفارق مع المجموعة الهاربة. الفارق يتقلص حتى ٤ دقائق، ويتبقى ٣٠كم.

مجموعة الهروب يبدأ فيها الهجوم في الكيلومترات الأولية من المرتفع الأخير، ويلنز كان الأول في التراجع عن الهروب. مازاندا يغامر بالهروب برفقة ٥ آخرين، ويرتفع رتم المطاردة من المجموعة الأم.

يتقلص الفارق إلى دقيقة ونصف فقط، عندما اقترب مازاندا من آخر ٥كم في السباق. والتي تعتبر شاقة جدا وبشدة ميلان عالية. الأداء البطولي من الإيطالي لم يتسمر، وانتهى مبكرًا أقرب مما كان يتخيل. وتم اللحاق به من المجموعة عند النقطة ٢.٧كم.

كريس فروم يتخلف عن الكوكبة عند ٢كم قبيل النهاية.

جوليو تشيكوني (فريق Bardiani-CSF) يقوم بهجوم متكرر، حتى قام دومينكو (بحرين ميريدا) بتجاوزه عند ٦٠٠م من خط النهاية. وانضم له كل من پينو، ييتس، تشاڤيز، كاراپيز. ولكن في غمضة عين يتقدم ييتس في توقيت مثالي ليحرز الفوز الثالث هذا الموسم، والأول بالطواف.

Related Articles

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Back to top button
This site is protected by WP-CopyRightPro